الجمعة، 20 يوليو 2018

أفضل برنامج لمعرفة الاجهزة المتصلة بالشبكة والتحكم بها

إذا كنت تمكتلك جهاز راوتر وتريد معرفة الأجهزة التي تشاركك في صبيب الأنترنت ، وتود أن تعرف من هم أصحاب تلك الأجهزة ووضع حد لهم ، ماعليك إلا متابعة هذه المقالة التي من خلالها سنتطرق إلى طرح برنامج لمعرفة الاجهزة المتصلة بالشبكة والتحكم بها ، مع إمكانية التجسس على الهاتف أو الكمبيوتر الضحية بطريقة سهلة جدا والقدرة على التوغل داخل الملفات الخاص بتلك الأجهزة.

أفضل برنامج لمعرفة الاجهزة المتصلة بالشبكة والتحكم بها
برنامج لمعرفة الاجهزة المتصلة بالشبكة والتحكم بها 

وهذا الشرح أيضا خاص للأشخاص الذين يستعملون شبكات ليست لهم في تصفح الأنترنت ، حيث عبر هذه الطريقة ستعرف أخي أنك تسلم بيانتك الشخصية وملفاتك الحساسة للناس بدون علمك.

طريقة معرفة الاجهزة المتصلة بالشبكة والتحكم بها.


عليك أولا بتحميل هذا البرنامج من الرابط التالي: ←من هنا


بعد الإنتهاء من التحميل تقوم بتثبيته كأي برنامج أخر على الكمبيوتر، وتقوم بفتحه عن طريق الضغط على ok.

أفضل برنامج لمعرفة الاجهزة المتصلة بالشبكة والتحكم بها


بعدها تقوم بضبط الإعدادات الخاص بالبرنامج عن طريق إتباع نفس ضبط الإعدادات الموجودة في الصور التالية.

1- تضغط على commands.
2- ثم تختار options.

أفضل برنامج لمعرفة الاجهزة المتصلة بالشبكة والتحكم بها

3- سوف تظهر لك قائمة التعديل تتوجه إلى خانة subnet monitor ، وتضع التعديلات مثل ما هو موضح في الصورة.

أفضل برنامج لمعرفة الاجهزة المتصلة بالشبكة والتحكم بها

4- ثم تتوجه إلى خانة subnet monitor التي في الأسفل وتضع التعديلات كما في الصورة التالية.

أفضل برنامج لمعرفة الاجهزة المتصلة بالشبكة والتحكم بها

وبعدا الإنتهاء من التعديلات تقوم بالضغط على ok من أجل حفضها ، وتقوم بعمل scanner لمعرقة الأجهزة المتصلة بالشبكة حاليا ، عندما تجد أن هناك مجموعة من الأجهزة التي ليست لك والتي غالبا تجدها هي الأخيرة ، تقوم بالضغط عليها بالزر الأيمن للفأرة لتظهر لك قائمة تختار منها الأمر opne computer with ، وبعدها تظهر لك مجموعة من الأوامر ولكل أمر مهمته الخاصة والتي يمكنها معرفتها من خلال الصورة التالية.

أفضل برنامج لمعرفة الاجهزة المتصلة بالشبكة والتحكم بها


وهكذا يمكنك معرفة من هو صاحب الجهاز وتقوم بستغلال جهازه وقطع الإتصال عليه متى أحببت ذلك.



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق